U3F1ZWV6ZTE2ODUyNDM2MDU1MDE5X0ZyZWUxMDYzMTk3MzkwODAxNg==

جدول تغذية الطفل 7 شهور

 

جدول تغذية الطفل 7 شهور

جدول تغذية الطفل 7 شهور

في الحياة لا توجد سعادة أكبر من رؤية طفلك ينمو أمام عينيك.

الوقت يمر سريعا، طفلك حديث الولادة ينمو أمامك ومتطلباته تتغير ونظامه الغذائي يختلف. الرضاعة الطبيعية أول ست أشهر من عمر الطفل لا غنى عنها وينصح بها أخصائيين تغذية الأطفال لضمان تغذية مثالية ونمو أفضل ومناعة قوية لطفلك.

تغذية الطفل في الشهر السابع

بمرور الشهر السادس حان الوقت لإدخال الأطعمة الصلبة لغذاء طفلك إلى جانب استمرار الرضاعة الطبيعية لضمان النمو السليم للطفل.

طفل سبع شهور ماذا يأكل؟

في بداية الأمر قبل أخذ خطوة إدخال الأطعمة الصلبة إلى غذاء الطفل يجب استشارة دكتور تغذية الأطفال للتأكد من استعداد الطفل لبدأ تقبل الطعام الصلب، وهناك علامات صحية تبدو على الطفل تشير إلى استعداده لتقبل الطعام ومنها:

·      يفتح الطفل فمه عندما ينظر إلى الطعام.

·      يستطيع الطفل الجلوس بصورة صحيحة.

·      يستطيع الطفل حمل رأسه.

·      يستطيع البلع ولا يطرد الطعام بلسانه للخارج.

طعام الطفل في الشهر السابع

بحلول الشهر السابع يتمكن الطفل من تناول الأطعمة الصلبة لكن إلى جانب اللبن الطبيعي أو الصناعي كمصدر الغذاء الأساسي له.

هناك تساؤلات تراود كل أم عند وصولها إلى هذه المرحلة، ما هو الطعام الصحي لطفل السبع شهور؟ ما هي كميات الطعام التي تقدم لطفل السبع شهور؟ دعونا نجيب معكم على هذه التساؤلات بالتفصيل في مقالنا.

الحليب المصدر الرئيسي لنظام الطفل الغذائي في جميع أحواله؛

o   الرضاعة الطبيعية: يحتاج الطفل في الشهر السابع إلى الرضاعة الطبيعية كل أربع ساعات.

o   الرضاعة الصناعية: يحتاج الطفل في الشهر السابع كمية لبن صناعي من 170 إلى 200جم كل أربع إلى ست مرات خلال اليوم.

كمية الحليب الكافية للطفل في الشهر السابع

مرحلة انتقال الطفل من الحليب الطبيعي أو الحليب الصناعي إلى الأطعمة الصلبة تحتاج إلى بعض الوقت والصبر ومواصلة المحاولة مع الطفل، يجب تقديم كميات قليلة وأجزاء صغيرة وزيادتها مع الوقت بالتدريج ومع زيادة الأطعمة الصلبة ووجبات الطفل خلال اليوم يمكن البدء في تقليل كمية الحليب المقدم للطفل بالتدريج.

يحتاج الطفل في الشهر السابع حوالي من ثلاث إلى خمس رضعات خلال اليوم سواء الرضاعة طبيعية أو صناعية، كما يحتاج من الطعام الصلب إلى من ثمان إلى اثنا عشر ملعقة كبيرة خلال اليوم ضمن نظامه الغذائي لينعم بنمو سليم ونموم هادئ.

الأطعمة الصلبة في غذاء الطفل في الشهر السابع

يتم تقديم ثلاث وجبات للطفل في الشهر السابع، وكل وجبة تختلف حسب استجابة الطفل، يجب الحرص على تقديم طعام سلس القوام وطري ومهروس جيدا مما يسهل عملية البلع ولا يجرح لثة الطفل. كما يجب البدء بكميات قليلة مع زيادة الكمية تدريجيا خلال اليوم.

الفاكهة والخضروات

مصادر غذائية مهمة للطفل وفي أغلب الأمر يتمكن الطفل كم تناولها بصورة مريحة إلا أن هناك بعض الأطفال يعانون من مشاكل هضمية عند تناول بعض أنواع الفاكهة والخضار، يجب الحرص على طهي الفاكهة والخضروات بصورة لا تفقدها الفيتامينات والعناصر والمعادن المفيدة للطفل كالشوي أو الطهي على البخار.

ينصح خبراء التغذية بتقديم الخضروات قبل الفاكهة لعدم تفضيل الطفل الفاكهة لمذاقها الحلو ورفض الخضروات.

يتمكن الطفل في الشهر السابع من تناول 3 ملاعق من الخضروات والفاكهة مرتين خلال اليوم.

  • من الفاكهة: يمكن هرس أجزاء صغيرة من التفاح والموز والكمثرى.

  • من الخضروات: يمكن هرس البطاطا والجزر والبروكلي والقرع.

الحبوب

يتم إدخال الحبوب إلى غذاء الطفل من بداية الشهر الرابع، ويعد الأرز من أفضل الحبوب المقدمة للطفل الرضيع، كما يمكن إضافة الأرز إلى حليب الأم أو الحليب الصناعي مع الحرص على زيادة كمية الوجبة المقدمة للطفل من الحبوب بالتدريج.

ينصح خبراء التغذية بإدخال من ثلاث إلى أربع ملاعق من الحبوب في غذاء الطفل على مدار اليوم.

يمكن إدخال الشوفان والشعير والقمح بجانب الأرز لطعام الطفل في الشهر السابع.

أطعمة أخرى

يمكن تقطيع بعض قطع من الدجاج بهد نزع الجلد وهرسها جيدا.

يمكن صنع حساء للطفل من العدس مخلوطا مع الأرز والخضروات.

يمكن إدخال الحمص والبازلاء والفاصوليا.

 
جدول تغذية الطفل 7 شهور

جدول طعام الطفل في الشهر السابع

اتباع نظام غذائي وفقا لجدول يومي يسهل على الطفل نمط حياته فيما بعد، كما أنه يضمن تقديم العناصر الغذائية المفيدة للطفل، ويختلف الجدول من طفل لآخر وفقا لساعات ومواقيت نومه واستيقاظه.

دعونا نستعرض جدول طعام الطفل في الشهر السابع مع الأخذ في الاعتبار اختلافات الأطفال في النوم كميات الطعام.

الصباح الباكر    الرضاعة الطبيعية أو الصناعية 

الإفطار           طعام صلب (مهروس الفواكه، حبوب الشوفان)

وجبة خفيفة      الرضاعة الطبيعية أو الصناعية   

الغذاء            طعام صلب (أرز مهروس بالخضار)                      

وجبة خفيفة     الرضاعة الطبيعية أو الصناعية  

العشاء         طعام صلب (خضروات مهروسة)                         

قبل النوم      الرضاعة الطبيعية أو الصناعية

طريقة تحضير طعام الطفل في الشهر السابع

هناك خيارات متعددة لإعداد وحبات شيقة للطفل في الشهر السابع، لكن يجب الحرص على ضمان إدخال الفاكهة والخضروات والحبوب والبروتين بصورة ممتعة ليتقبلهم الطفل، إليكم بعض الأفكار لوجبات طعام الطفل في الشهر السابع.

الخضروات:

·      تقديم الخضروات المسلوقة والمهروسة إلى الطفل ولكن يجب الحرص على تقديم كل نوع لأول مرة بمفرده لمدة ثلاث أيام متتالية للتأكد من عدم وجود حساسية لدى الطفل "بطاطس، كوسه، بطاطا، جزر".

·      مزج الخضروات حيث يمكن البدء من مزج أنواع الخضروات المختلفة بعد التأكد من عدم وجود حساسية لدى الطفل تجاه أي نوع منها، وإليكم بعض الأفكار اللذيذة:

o   كوسه مهروسة مخلوطة مع جزر مهروس ويمكن إضافة جليب الأم إلى الوجبة.

o   بروكلي مسلوق ومهروس.

o   بطاطا وجزر مسلوقين ومهروسين.

الفواكه:

·      تقديم الفواكه المهروسة ويفضل البدء بالتفاح لسهولة هضمه ومذاقه المحبب للأطفال.

·       الخوخ المهروس.

·      الكمثرى المهروسة.

·      الموز المهروس المخفف بحليب الأم أو الحليب الصناعي، ولكن يجب الأخذ في الاعتبار أن الموز يغير مظهر براز الطفل قليلا فلا يجب القلق من ظهور خيوط رفيعة سوداء.

الحبوب

·      يمكن إعداد خليط الأرز والقمح والتخفيف بحليب الأم أو الحليب الصناعي.

وصفات لطعام الطفل في الشهر السابع

·      خليط الجزر مع السبانخ: هذه الوجبة مليئة بالعناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن.

المقادير: عدد 2 حبه جزر مغسول ومقشر ومقطع شرائح.

           عدد واحد كوب سبانخ مغسول وجاف.

طريقة الإعداد:

o   قومي بلف شرائح الجزر مع السبانخ المجففة في ورق حراري.

o   يتم خبز الجزر والسبانخ في الفرن لمده نص ساعة.

o   بعد النضج يتم خلط الجزر والسبانخ مع إضافة القليل من الحليب أو الماء.

·      خليط الدجاج والخضار: وجبة غنية بالعناصر المغذية لطفلك والطريقة الأفضل لتقديم العناصر البروتينية للطفل.

       المقادير: قطعة دجاج مقطعة ومفرومة.

           جزرة مقشرة ومفرومة.

           بطاطا مقشرة ومفرومة.

           يمكن إضافة قطعة صغيرة 25جم من جبن شيدر.

           رشة صغيرة من الزعتر الجاف.

      طريقة الإعداد:

o   قومي بسلق الخضروات.

o   يتم تصفية المادي من الخضروات بعد السلق.

o   قومي برش الزعتر على الخضار المسلوق.

o   اطهي الدجاج بالفرن.

o   امزجي الخضار والفراخ مع إضافة القليل من الشيدر.

الأطعمة التي يجب تجنبها في الشهر السابع للطفل

 هناك بعض الأطعمة التي تسبب مشاكل للطفل إذا تناولها ومنها:

·      الحليب البقري: نظرا لصعوبة هضمه ويسبب الحساسية.

·      العسل الأبيض: يسبب تسمم للرضيع وقد يسبب الوفاة.

·      المكسرات: تسبب الحساسية وضيق التنفس.

·      الفاكهة الحامضية: كالعنب قد يسبب الاختناق لصغر حجمه.

·      الأطعمة المصنعة: تسبب مشاكل في الهضم وأضرار على الصحة العامة.

·      المواد الدهنية: يجب الحد من استخدامها.

·      الملح والسكر: يجب عدم إدخالهم لنظام الطفل الغذائي قبل عامه الأول.

·      البيض: يسبب حساسية.

·      الأسماك: تسبب حساسية، يجب تأخر إدخالها في نظام الغذاء للطفل.

يجب الانتباه جيدا لرد فعل الطفل بعد إدخال الأطعمة المختلفة واحدا تلو الأخر كلا على حدا، للتأكد من وجود حساسية أو لا يوجد يجب عدم تقديم أكثر من نوع في كل مرة ولمجة ثلاث أيام على الأقل.

هل يستطيع الطفل تناول البيض في الشهر السابع؟

البيض من الأطعمة التي تسبب حساسية ولذلك تشعر الأم بالقلق من إدخاله، اعتاد الأطباء على نصح الأم بتقديم صفار البيض أولا في الشهر التاسع من عمر الطفل، وتأخير تقديم البياض إلى بلوغ الطفل عامه الأول.

لكن الدراسات الحديثة لأخصائيين تغذية الأطفال أشاروا إلى عدم تجنب إعطاء الطفل الأطعمة التي تسبب الحساسية وعلى العكس قد يفيد الطفل تناول هذه الأطعمة في وقت أبكر من عمرهم.

لذا وفي نهاية الأمر يجب الرجوع إلى طبيب الطفل وأخذ القرار معه في دخول بعض أطعمة الحساسية في وقت أبكر حسب الحالة العامة للطفل.

التعامل مع طفل السبع شهور

تقديم الغذاء للطفل من الأمور الصعبة والتي تأخذ الكثير من الوقت والمجهود، يجب تخصيص الوقت الكافي لتقديم الطعام للطفل بكميات صغيرة والانتظار معه حتى بلعها وتقبلها، والصبر على الطفل عند رفض طعاما ما، إليكم بعض النصائح لطريقة التعامل مع تغذية الطفل في الشهر السابع؛

·      عمل جدول لنظام الطفل الغذائي يفيد في تكيف الطفل على مواعيد الطعام ونمط الحياة الصحية.

·      تخصيص مكان معين لتناول الطعام، فهذا يجعل عقل الطفل يكون علاقة بين المكان والطعام.

·      تجنب الملهيات أثناء تناول الطعام لاستمتاع بتناول الوجبة والتركيز على الوجبة.

·      بدء إدخال الأطعمة بكميات صغيرة والزيادة بصورة تدريجية.

·      عدم زيادة كمية الطعام فوق احتمال الطفل، لتجنب مشاكل عسر الهضم.

·      ابدأ بإدخال الأطعمة الخفيفة سهلة الهضم.

·      تقديم نوعا واحدا من الطعام لمدة من ثلاث أيام إلى سبعة للتأكد من عدم وجود حساسية.

·      البدء بتقديم الطعام المهروس والمطحون وزيادة القوام بالتدريج.

·      الابتعاد عن الأطعمة التي تسبب اختناق والأطعمة الصغيرة الحجم كالعنب.

·      التأكد من سلاسة الطعام المقدم للطفل ونعومه قوامه.

·      تعقيم أدوات الطعام الخاصة بالطفل جيدا وغسل ايدي الطفل قبل الأكل وبعده.

كما هو الحال في البالغين، الأطفال أيضا يتمتعوا بشهية نحو الطعام وتختلف من طفل لآخر. كما أن الأطفال لديهم الفطرة الداخلية التي تجعلهم ينتهوا من تناول الطعام عند إحساسهم بالشبع وهذا يفيد في توازن نظامهم الغذائي.

اقرأ أيضا: تغذية الأطفال  

تعليقات
تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق